أثر جائحة كوفيد-١٩ على الدستورية وسيادة القانون في بلدان شمال أفريقيا

تقرير تحليلي، ندوة عبر الإنترنت، ٣٠ يونيو/جوان ٢٠٢٠
215
This publication is only available in electronic format
Published: 
28 September 2020
Language: 
العربية
Pages: 
17
Available Languages:

 أدت جائحة كوفید-۱۹ الى تفاقم الوضع الاجتماعي والاقتصادي الھش في بلدان شمال أفریقیا وزیادة التحدیات القائمة وخلق تحدیات جدیدة أمام التحول الدیمقراطي في المنطقة. وعلى الرغم من إیلاء إھتمام كبیر لمسألة عواقب كوفید-۱۹ على العملیات الانتخابیة، فان أثره على الدستوریة وسیادة القانون في بلدان شمال أفریقیا حظي باھتمام أقل نسبیاً.

ولھذا السبب، نظمت المؤسسة الدولیة للدیمقراطیة والانتخابات، بالشراكة مع إدارة الشؤون السیاسیة في مفوضیة الاتحاد الافریقي، ندوة عبر الانترنت بشأن موضوع أثر جائحة كوفید-۱۹ على الدستوریة وسیادة القانون في بلدان شمال أفریقیا (الجزائر، مصر، لیبیا، موریتانیا، المغرب، الجمھوریة الصحراویة وتونس).

واستندت الندوة الى مبدئین: أولاً، الحاجة الى مراعاة الدستوریة وسیادة القانون من حیث أھدافھا النھائیة، أي ضمان إحترام الحقوق والحریات الاساسیة للمواطنین في الاوضاع العادیة والاستثنائیة على السواء؛ ثانیا، إعتماد منظور شمولي یمكن من مراعاة لیس الحقوق المدنیة والسیاسیة فحسب، بل والحقوق الاقتصادیة والاجتماعیة للمواطنین في سیاق أزمة كوفید-۱۹ في البلدان المعنیة. 

Contents

١. مقدمة

٢. الاطر القانونية واجراءات التنفيذ لتدابير وقوانين الطوارئ

٣. أثر قوانين وتدابير الطوارئ المعتمدة

٤. تحويل الأزمة الى فرصة

٥. الخاتمة

ملحق